منتدى ثانوية بن علية يحي
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة
يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضواً معنا
او التسجيل ان لم تكن عضواً وترغب في الإنضمام إلى أُسرة المنتدى
*الـموت ليس أعظم مصيبة في الحياة ..! أعظم مصيبه ھي [ أن يموت الخوف من الله ] و نحن على قيد الحياة !

منتدى ثانوية بن علية يحي

تعليم برامج معرفة
 
الرئيسيةالرئيسية  facbook  المنشوراتالمنشورات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
zako algeria - 342
 
نفيسة - 149
 
makhlouf - 119
 
Samir - 69
 
Ł.ЙậŇї - 67
 
كريم00 - 60
 
hakim12 - 59
 
عاشقة الانتقام - 51
 
noro beb zour - 38
 
لله راغبون - 20
 
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 0 عُضو متصل حالياً 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 0 زائر :: 1 روبوت الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 148 بتاريخ الإثنين أبريل 30, 2012 9:22 am
المواضيع الأخيرة
» مكونات الكمبيوتر
الخميس مارس 09, 2017 10:28 pm من طرف makhlouf

» مفاهيم اولية في الاعلام الالي
الخميس مارس 09, 2017 10:18 pm من طرف makhlouf

» مديــــــــــــرية التربية لولاية المدية
الخميس مارس 31, 2016 8:46 pm من طرف makhlouf

» شباب المدية
الأحد نوفمبر 03, 2013 7:04 pm من طرف admin

» التعريف بثانوية بن علية بن علية يحي ـ شلالة العذاورة
الأحد يوليو 28, 2013 4:55 pm من طرف zako algeria

» قائمة مواقع مديريات التربية الولائية لولايات الوطن
الثلاثاء يوليو 16, 2013 3:07 pm من طرف zako algeria

» أبيات وقصائد متميزة
السبت يوليو 13, 2013 1:08 pm من طرف zako algeria

» من اجمل الحكم والمواعظ والأمثال مختارات من كتاب كليلة ودمنة
السبت يوليو 13, 2013 1:06 pm من طرف zako algeria

» كلمات حب رومانسية جديده 2015- كلام رومانسى جميل جدا -كلمات رومانسية قصيرة
الثلاثاء يوليو 09, 2013 11:27 am من طرف zako algeria

يناير 2019
الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
 123456
78910111213
14151617181920
21222324252627
28293031   
اليوميةاليومية

شاطر | 
 

  قصة توبة... موضوع متجدد

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
zako algeria
نائب المدير
نائب المدير
avatar

عدد المساهمات : 342
تاريخ التسجيل : 15/05/2011
العمر : 27
الموقع : https://www.facebook.com/zako.algeria

بطاقة الشخصية
رمي المكعبات:
1111/1111  (1111/1111)
منتدى الفكر:
0/0  (0/0)

مُساهمةموضوع: قصة توبة... موضوع متجدد   الجمعة أغسطس 12, 2011 7:19 pm

القصة الأولى:

قلبي يكاد يقتلع من مكانه

اريد ان اكتب لكم قصتي هذة للعظة والعبرة
انا فتاة في العشرينيات تخرجت من احدى الجامعات الاسلامية وانا احفظ الكثير من اجزاء القرأن اعمل موظفة في احدى الشركات الكبيرة والحمد لله .
قصتي بدأت بعد ان تعرفت علي زميلتي في العمل وهي غير عربية ولكنها مسلمة واصبحت صديقتي المفضلة والمقربة الي دائماً . وعندما علمت ان وقت زواجي اقترب بدأت تسألني عن اشياء كثيرة خاصة جداُ متعلقة بالزواج وكنت لااعرفها فأصبحت تحدثني كثيراً عن هذا فسألتها كيف عرفتي كل هذا فأجابت من النت وليتها لم تقل ذلك . فقالت عندما نفرغ من العمل سأريك اشياء لم تخطر لك على بال وفعلاً فتحنا النت وفتحت لي مواقع ما كنت اتوقعها . وفتحت لي صفحة الصور ويالها من صور في غاية البشاعة للوهلة الاولى اقشعر جلدي واغمضت عيوني ولكنها قالت لي هذا ماستمرين به عند زواجك ويجب ان تعتادي علي ذلك منذ البداية فبدأت اتفرج واتعوذ بالله واستمريت في المشاهدة ونسيت ان الله يراني وزين لي الشيطان ذلك واستمريت في ذلك عدة ايام لدرجة اني حفظت عناوين تلك المواقع وصرت اتصفحها لوحدي اثناء ساعات العمل الرسمية وكنت استمتع بذلك . وفي مرة تعرضت لحادث سيارة ونجوت منه باعجوبة ولم اعر ذلك اهتماماُ واستمريت في ما انا فية من غفلة وضياع وفي مرة ثانية تأخرت في مكان العمل بسبب ذلك النت وعدت الي المنزل متعبة ورقدت علي السرير وفكري مشغول بتلك الصور الخليعة العريانة واتمني ان يصبح الصبح لاعود اليها ...ورحت في سابع نومه ... ورأيت في منامي ان اناس يمسكون بي واخرون كأنما يحفرون قبراً يريدون ان يضعوني فيه وانا ابكي واتوسل اليهم ان يتركوني ولكن بلا جدوى.. وقد تملكني الخوف كيف سأقابل ربي وكيف استحمل ظلمة ووحشة واهوال هذا القبر الواضح امامي وعندها واحسست بغفلتي و بعظيم ذنبي الذي ظهر امامي واضحاً جلياً في منامي وصرت ابكي واصرخ ولايسمعني احد ولا يجيبني احد .. وصحيت من نومي وكأن قلبي يكاد يقتلع من مكانه وعندما ايقنت اني علي قيد الحياة بكيت كثيراً وشكرت الله كثيراً لقد كان هذا تنيها لي من تلك الغفلة والظلمة التي كنت فيهاو استغفرت الله كثيراً وعاهدت نفسي الا اعود الي ذلك ابدا.. وبدأت ابحث عن المواقع الاسلامية والدروس والعبر ..
والحمد لله بكرةً واصيلاً







القصة الثانية:

لم أعد أصوم ( قصة فتاة تأثرت بإحدى القصص في موسوعة القصص الواقعية)

انا فتاة بالثالثة و العشرين من العمر...
بدات صلاتي مذ كان عمري 12 سنة وصيامي من سنة ثانية جامعة لمدة ثلاث سنوات ومرت الأيام وانا غاضة بصري عن الشباب بالجامعة أو الزمالة حتى لم أخالط أي شاب وكنت أحلم بالرسول صلى الله عليه وسلم وبمكة وبمرتبتي بقبري وأي شيء أستخير فيه الله ...
كنت أراه إلى أن جاء يوم وأنا أتصفح المواقع الإلكترونية رأيت ملف شاب أعجبني وهو على مستوى من التعليم. راسلته وأضافني على مسنجر ورسايل تجر وإيميلات وكلام وبعدها طلب رقم جوالي أعطيته وتحادثنا بالساعات ... كان شاب مؤدب وغاية بالروعة بعلمه ومعرفته بأمور الحياة... وبعد فترة الكلام تغير....ووقعت بالمعصية . وكنت أبرر لنفسي ودائما أسأل نفسي لماذا صرت رخيصة....
والمشكلة إني كنت مازلت أصوم... .
وفي يووم وأنا صائمة قلت في نفسي ماذا ينفع صيامي يبعدني سبعين خريف عن النار وتوقفت عن صيامي وضيعت صيامي وصلاتي ما صار لها معنى وحتى ذكر ربي نسيته ....
إلى إن جاء يوم تركني وقال لي خلاص أنا شبعت منك روحي شوفي واحد غيري ....
سألته عن الوعود والأحلام الي بنيناها مع بعض بس بكل برود أعصاب سكر بوجهي وتركني. ...
يالله سكرت الدنيا بوجهي وبعدها إلتجأت للسيجار صرت مدخنة بشراهه بس كنت أصحى كل يوم على صلاة الفجر وأصلي وأقول بنفسي لماذا ربي يصحيني على الفجر وبدون منبه ويوم عن يووم صرت أنظر للمواقع الخليعة وصور وفيديو لأعوض الفراغ الذي صار عندي ومازلت أصحى على صلاة الفجر وأقول بنفسي بس بماذا أصحى وأنا عاصية...إلى أن جاء يوم كنت أمشي بالطريق وصاحبتي ذاهبة وأهلها إلى مأوى العجزة للزيارة ... فنادتني وطلبت مني أذهب معهم وكان كل تفكيري إنه تغيير جو ... ولما دخلنا غرف المرضى قلبي تقطع من هول المنظر حيث كانوا أشخاصا ينتظرون الموت كلهم ممددين بأسرتهم والصاحي منهم مريض وخانتهم ذاكرتهم ....
فكرت بنفسي أن الله يمهل ولا يهمل وإن في يوم من الأيام أنا ستكون أخرتي متل هؤلاء الناس وقررت أن أتوب لله. وعدت الى البيت ومسحت كل شي في جهازي وفتحت مواقع للتوبة و أول قصة قرأتها كانت بهذا لموقع (موسوعة الثصص الواقعية ) وكان عنوانها قصتي مع الصور الخليعة ....
تأثرت بها وحلمت بالليل إني دخلت مكان كان كله أفاعي وفئران ميته ولكني وصلت للنهاية . أسأل الله أن يقبل توبتي والسلام.





القصة الثالثة:

ملائكه انقذت فتاة من الاغتصاب



قصه حقيقيه حصلت احداثها في الرياض

ولان صاحبه القصه

اقسمت على كل من يسمعها ان ينشرها للفائده فتقول

لقد كنت فتاه مستهتره اصبغ شعري بالاصباغ الملونه كل فتره وعلى الموضه واضع المناكيرولا اكاد ازيلها الا لتغييرها

اضع عبايتي على كتفي اريد فقط فتنة الشباب لاغوائهم

اخرج الى الاسواق متعطرة متزينه ويزين ابليس لي المعاصي ماكبر منها وما صغر, وفوق هذا كله لم اركع لله ركعه واحده ,

بل
لااعرف كيف الصلاة

والعجيب اني مربيه اجيال

معلمه يشار لها بعين احترام فقد كنت ادرس في احد المدارس البعيده عن مدينة الرياض

فقد كنت اخرج من منزلي مع صلاه الفجر ولا اعودالا بعد صلاة العصر,

المهم اننا كنا مجموعة من المعلمات,

وكنت انا الوحيده التي لم اتزوج,

فمنهن المتزوجةحديثا, ومنهن الحامل.

ومنهن التي في اجازة امومه,

وكنت انا ايضاالوحيده التي نزع مني الحياء,

فقد كنت احدث السائق وأمازحه وكأنه أحد أقاربي,

ومرت الايام وأنا مازلت على طيشي وضلالي,

وفي صباح أحدالايام أستيقظت متأخره, وخرجت بسرعه فركبت السياره,

وعندما التفت لم اجد سواي في المقاعد الخلفيه,

سألت السائق فقال فلانه مريضه وفلانه قد
ولدت,و...و...و

فقلت في نفسي مدام الطريق طويل سأنام حتى نصل ,

فنمت ولم استيقظ الا من وعوره الطريق,فنهضت خائفة,

ورفعت الستار .....ماهذا الطريق؟؟؟؟

ومالذي صاااار؟؟؟؟

فلان أين تذهب بي!!؟؟؟

قال لي وكل وقااااحة:

الأن ستعرفين!!

فقط لحظتها عرفت بمخططه الدنئ............ قلت له وكلي خوووف

يافلان أما تخاف الله!!!!!!

اتعلم عقوبة ماتنوي فعله,

وكلام كثير اريد أن اثنيه عما يريد فعله,

وكنت اعلم أني
هالكة......لامحالة.

فقال بثقة أبليسية لعينة:

أما خفتي الله أنتي,

وأنتي تضحكين بغنج وميوعة ,وتمازحيني؟؟

ولاتعلمين انك فتنتيني,

واني لن اتركك حتى آخذ ماأريد. بكيت...صرخت؟؟

ولكن المكان بعيييييييييييييد,

ولايوجد سوى أنا وهذا الشيطان المارد,

مكان صحراوي مخيف..مخيف..مخيف,

رجوته وقد أعياني البكاااااااااااااااااء,

وقلت
بيأس وأستسلام,

أذا دعني اصلي لله ركعتين لعل الله يرحمني!!!!!

فوافق بعد أن توسلت إليه نزلت من السيارةوكأني آقاااااااد الى ساحة الاعدام صليت ولأول مرة في حياتي,

صليتها بخوووف...برجاااء والدموع تملأ مكان سجودي ,

توسلت لله تعالى ان يرحمني,

ويتوب علي ,وصوتي الباكي يقطع هدوء المكان,

وفي لحظة والموتي..د..ن..و.

وأنا أنهي صلاتي.

تتوقعون مالذي حدث؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

وكااااااااانت المفاجأة.

مالذي أراه.!!!!!

أني أرى سيارة أخي قادمة!!

نعم أنه أخي وقد قصد المكان بعينه!!

لم أفكر لحظة كيف عرف بمكاني,

ولكن فرحت بجنون
وأخذت أقفز

,وأنادي

,وذلك السائق ينهرني,

ولكني لم أبالي به......

من أرى أنه أخي الذي يسكن الشرقيه وأخي الاخر الذي يسكن معنا.

فنزل أحدهما وضرب السائق بعصى غليظة,

وقال أركبي مع أحمد في السيارة,

وأنا سأخذ هذا السائق وأضعة في سيارتة بجانب الطريق...... ركبت مع أحمد والذهول يعصف بي وسألته هاتفة:

كيف عرفتما بمكاني؟

وكيف جئت من الشرقيه ؟

..ومتى؟

قال:فيا لبيت تعرفين كل شيئ.

وركب محمد معنا وعدنا للرياض وانا غير مصدقه لما يحدث. وعندما وصلنا الى المنزل ونزلت من السيارة قالا لي أخوتي اذهبي لأمنا وأخبريها الخبر وسنعود بعد قليل,

ونزلت مسرعة

,مسرورة أخبر أمي.

دخلت عليها في المطبخ وأحتضنتها وانا ابكي واخبرها بالقصة,

قالت لي بذهول ولكن أحمد فعلا في الشرقيه,

وأخوك محمد مازال نائما.

فذهبنا الى غرفةم حمد ووجدناه فعلا نائم .

أيقظتة كالمجنونة أسئله مالذي يحدث...

فأقسم بالله العظيم انة لم يخرج من غرفتة ولايعلم بالقصة؟؟؟؟؟

ذهبت الى سماعة الهاتف تناولتها وأنا أكاد أجن,

فسألتة فقال ولكني في عملي الأن,

بعدها بكيت
وعرفت أن كل ماحصل أنما ملكين أرسلهما ربي لينقذاني من براثن هذا الاثم .

فحمدت الله تعالى على ذلك,

وكانت هي سبب هدايتي ولله الحمد والمنه

سبحان الله

يهدي الله من يشاء لهداه :Bounce:
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://hakim.ahlamountada.com
نفيسة
مشرف الاقسام
مشرف الاقسام
avatar

عدد المساهمات : 149
تاريخ التسجيل : 04/08/2011
العمر : 24

بطاقة الشخصية
رمي المكعبات:
1111/1111  (1111/1111)
منتدى الفكر:
0/0  (0/0)

مُساهمةموضوع: رد: قصة توبة... موضوع متجدد   الجمعة أغسطس 12, 2011 7:28 pm

اللهم مهدنا واصلح بالنا جزاك الله كل خير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
قصة توبة... موضوع متجدد
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى ثانوية بن علية يحي :: المنتدى الإسلامي العام-
انتقل الى: